الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني
عزيزي الزائر يرجى التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضوا معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضوا وترغب في الإنضمام إلى أسرة منتدى الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني
تسجيلك يشرفنا
شكرا
إدارة المنتدى

الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني

منتدى العلم والمعرفة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                            أهلا بك في موقع الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني ... شيوخ منطقة الأوراس ... منطقة كيمل ... دروس التاريخ و دروس الجغرافيا ... مستوى البكالوريا ...                   
جديد كتاب التاريخ لمستوى البكالورياكتاب الجغرافيا كتاب المصطلحات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
bac 2009
[video width=380 height=183]http://up.mrkzy.com/flash/uploads/249a5b7a05.swf[/video]

شاطر | 
 

 الصين "الزراعة"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ ص . تيمقلين
Admin


عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 01/04/2009

مُساهمةموضوع: الصين "الزراعة"   الأربعاء أبريل 29, 2009 4:53 am

الصين "الزراعة"


v المقومات الزراعية :

o الطبيعية :

§ السطح : تمثل الأراضي الصالحة للزراعة 25 % من المساحة و تتمثل في سهول منشوريا و السهل الأعظم و السهول الساحلية بالإضافة الى هضبة اللويس و الحوض الأحمر ، و تتميز بتنوع تربتها و خصوبة معظمها .

§ المناخ : ان المناطق الجنوبية تتلقى أمطارا تتراوح ما بين 1000و 1500 ملم ، في حين المناطق الشمالية الشرقية المحاذية للساحل تتلقى أمطار تتراوح ما بين 500 الى 1000 ملم ، أما بقية المناطق الأخرى فأمطارها قليلة تتراوح ما بين 100 الى 500 ملم ، و لذلك فإن الزراعة تتمركز في المنطقة الممتدة من الساحل الى خط طول 100° شرقا.

§ الشبكة المائية : تمتلك الصين ثروة مائية هائلة تتمثل في الكميات المتساقطة خاصة في الجنوب بالإضافة الى الأنهار ذات المنسوب الكبيرمن المياه ، و هي في معظمها تخترق الصين من الغرب الى الشرق مثل : هوانغ هو / يانغ تسي كيانغ / يانغ تسي ، بالإضافة الى نهر آمور / سونجاريا / ليهو.

o البشرية :

كان القطاع الفلاحي الى عهد قريب يشغل 73% من اليد العاملة في الصين غير أنها تراجعت عام 1988 الى 63% ثم الى 50% عام 2002 و ذلك لعدة أسباب كاستغلال الآلة أكثر ، بالإضافة الى عزوف الفلاحين عن الأعمال الفلاحية و نزوحهم الى المدينة لتحسين أوضاعهم الاجتماعية ، و تتميز اليد العاملة بالمثابرة و الاتفان و القدرة على التحمل ، علاوة الى بساطة أجرها . مع العلم أن الزراعة في الصين قطاع تحتكر معظمه الدولة .



السياسة الزراعية في الصين منذ 1949 و تطورها :

اهتمت الصين بعد نجاح ثورتها 1949 بحركة الإصلاح الزراعي لتحرير الفلاحين من قبضة النظام الإقطاعي ، فاتخذت جملة تدابير وتنظيمات أهمها :

فرق المساعدة المتبادلة : التي استمرت من 1949 الى1953 حيث أممت الأراضي ووزعتها على الأسر الفلاحية مكونة بذلك فرق المساعدة المتبادلة بين هذه الأسر .

تعاونيات الإنتاج الزراعي: تأسست عام 1953 حيث كانت الأراضي والحيوانات والوسائل الزراعية تجمع في شكل أسهم وتمارس إدارتها بصورة جماعية وتوزع المحاصيل حسب الأسهم والجهد المبذول.

نظام الكمونات الشعبية: " الاقتصاد المغلق" تأسست عام 1958 وهي تجمع بين الصناعة والزراعة والتجارة والتعليم والشؤون العسكرية ، وتتكون الكمونة من عدة تعاونيات حيث شيدت فيها مصاهر الحديد وقاعات الطعام المشتركة والمعامل ، وقد تم تحرير المرأة للعمل عن طريق إنشاء دور الحضانة الجماعية ، وكان الجميع يساهم في مختلف الأعمال الزراعية والصناعية والإدارية .

غير ان هذه الإستراتيجية لم تأت بثمارها ، وظهر عيبها خاصة في مجال الإنتاج الذى لوحظ عليه التراجع والتردي بسبب انتشار روح البيروقراطية واللامبالاة ، وتشتت الجهد بين الأعمال الزراعية والنشاطات الأخرى .

لذلك أعيد النظر في برنامج " القفزة الكبرى الى الأمام" عام 1976 ، حيث فصلت الأعمال الزراعية عن بقية النشاطات ومنحت أولوية كبرى ، وشرع في إعادة الممتلكات الزراعية للفلاحين وسمح لهم بتربية الماشية ، وطبقت سياسية اللامركزية في التسيير، وحاولت الصين اتباع سياسة التدرج في الاعتراف بالملكية الفردية ، وتشجيع الاستثمار المحلي خاصة في المجال الزراعي .



v الإنتاج الزراعي و توزيعه :

o المحاصيل الزراعية :

q الحبوب : تتربع على ¾ المساحة المستغلة للزراعة ، و هي شبه محتكرة من قبل الدولة، وتحتل المرتبة العالمية الثانية227 م / طن بعد و.م.أ :

§ الارز : يزرع في الجنوب مرتين في السنة و في مساحات واسعة على طول نهر يانغ تسي كيانغ ، و قد بلغ الانتاج 180 م / طن " المرتبة العالمية الأولى " .

§ القمح : و هو على نوعين شتوي يزرع في شانسي و شيني و ربيعي يزرع في منشوريا ، الانتاج 102.5م / طن " المرتبة العالمية الاولى " و رغم ذلك تستورد حوالي 6 م / طن

§ الذرة : تزرع الى جانب القمح في منشوريا ، و بعض الجهات الداخلية في شانغدو و شونغ كونغ ، الانتاج 107 م / طن "المرتبة العالمية الثانية " .

q الخضر و الفواكه : مثل البطاطا 44 م / طن ، و الحمضيات 3م / طن، و البنجر السكري 12.5 م/ طن ، و تزرع في الحوض الادنى لنهر هوانغ هو ، و على طول نهر يانغ تسي كيانغ . التفاح 20 م / طن ـ م.ع 1ـ الإجاص 103 م / طن.

q الزراعات التجارية : و تتمثل في القطن 4.2 م/ طن " م.ع.1 " و تنتشر زراعته في السهل العظيم ، أما الشاي و الجوت وشجر التوت و الفول السوداني، و فول الصويا فتزرع في الحوض الأحمر و حوض نهر يانغ تسي كيانغ .

o تربية الحيوانات :

تمتلك الصين قطيعا كبيرا من مختلف الحيوانات، فهي تمتلك 101م رأس من الابقار ، و 123 م رأس من الاغنام ، 424.6 م رأس من الخنازير أي 37% من خنازير العالم " م.ع.1 " ، و هي من الدول المصدرة لمختلف اللحوم.

تربى الأغنام و الماعز في المناطق الغربية و حول منغوليا و اللويس ، أما الابقار و الخنازير و الدواجن فتربى في المناطق الشرقية حيث الكثافة السكانية العالية .

o صيد الاسماك :

تحتل الصين المرتبة العالمية الأولى في انتاج صيد الأسماك و تعتمد في الصيد على أعالي البحار و السواحل و الأنهار بالإضافة الى الأحواض الاصطناعية المعدة لذلك " مزارع الاسماك " مثل بحيرة شاو ، و بويانغ ،و تونغ تانغ .

v مكانة الزراعة في الاقتصاد الصيني :

§ تحتل الزراعة الصينية المرتبة العالمية الاولى حيث يشتغل بها 50% من مجمل اليد العاملة النشطة .

§ نساهم بنسبة 18% من الدخل القوي الصيني فهي بذلك تحتل المرتبة الثالثة بعد الصناعة والخدمات.

§ تحتل نسبة لا بأس بها في مجال الصادرات .

v المشاكل:

§ الكوارث الطبيعية كالجفاف و الأعاصير و التيفون و فيضانات الأنهار.

§ قلة الأراضي الصالحة للزراعة التي لا تتعدى 25% و اقتصارها على المنطقة الشرقية .

§ عدم القدرة على استغلال الوسائل الحديثة و الأساليب و الطرق التكنولوجية المتطورة بشكل واسع .

§ مشاكل مترتبة عن التنظيم و التسيير الزراعي و هي مشاكل سايرت تطور الصين منذ الاستقلال .

§ انتشار البيروقراطية و اللا مبالاة و التهاون .

§ تزايد وتيرة نمو السكان التي فاقت في حجمها نسبة الانتاج الزراعي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://timguelline.yoo7.com
 
الصين "الزراعة"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» "التعليم" تبدأ منع النقاب في امتحانات الثانوية غداً
» برنامج لول بين "الزعرنة" والانفتاح
» كل سنة وانتي طيبة يا "بسمة أيمن"
» " حكايتنا "
» طريقة اخفاء شعار ويندوز 7 عند تشغيل الجهاز "للمعرفة"

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني :: تعليم : مادة الجغرافيا :: المحور الأول : الواقع الإقتصادي العالمي-
انتقل الى: