الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني
عزيزي الزائر يرجى التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضوا معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضوا وترغب في الإنضمام إلى أسرة منتدى الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني
تسجيلك يشرفنا
شكرا
إدارة المنتدى

الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني

منتدى العلم والمعرفة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                            أهلا بك في موقع الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني ... شيوخ منطقة الأوراس ... منطقة كيمل ... دروس التاريخ و دروس الجغرافيا ... مستوى البكالوريا ...                   
جديد كتاب التاريخ لمستوى البكالورياكتاب الجغرافيا كتاب المصطلحات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
bac 2009
[video width=380 height=183]http://up.mrkzy.com/flash/uploads/249a5b7a05.swf[/video]

شاطر | 
 

 تطور القضية الفلسطينية ص [01]

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ ص . تيمقلين
Admin


عدد المساهمات : 124
تاريخ التسجيل : 01/04/2009

مُساهمةموضوع: تطور القضية الفلسطينية ص [01]   الثلاثاء أبريل 28, 2009 12:34 pm

تطور القضية الفلسطينية




القضية قبيل الحرب العالمية الثانية 20/1939:

انتشرت الحركة الصهيونية في النصف الثاني من القرن 19 بين اليهود خاصة في أوربا الشرقية ، ويعد ـ تيودور هرتزل ـ مؤسسها حيث نادى عام 1890 بوجوب إقامة وطن قومي لليهود وفي 1897 انعقد أول محفل للصهيونية في ـ بال ـ بسويسرة وبعد اختيارات كثيرة تم الإتفاق على فلسطين واعتبارها " أرض الميعاد " ، وقد كانت يومها تحت السلطة العثمانية ، وقد سعى هرتزل الى الحصول عليها عن طريق إغراء السلطان عبد الحميد غير أن هذا الأخير رفض .

وفى أثناء الحرب العالمية الأولى اتصل الصهاينة ببريطانيا وما زالوا بها حتى أصدرت تصريح " وعد بلفور" في 2 /11/1917الذي منح لهم الحق في إقامة وطن قومي في فلسطين ، وبعد الحرب الأولى قررت الدول الأوربية الكبرى في مؤتمر ـ سان ريموـ 1920 وضع فلسطين تحت الانتداب البريطاني والالتزام بتنفيذ وعد بلفور ، وفي فترة الانتداب بدأ النشاط الصهيوني عن طريق اللجان الصهيونية كلجنة ـ حاييم وايزمان ـ ثم عينت بريطانيا حاكما بريطانيا يهودي الأصل ـ هربرت صموئيل ـ الذي شجع على الهجرة والاستيلاء على الأراضي خاصة بعد إنشاء الوكالة اليهودية التي شرعت في التوسع وبناء مختلف مرافق الحياة لليهود في فلسطين وإنشاء الفرق الإرهابية .

وقد خاض الفلسطينيون في هذه الفترة ثورتين : ثورة 1929 على إثر حادثة حائط المبكى ، حيث عمت كامل فلسطين واضطرت بريطانيا الى الاستعانة بنجدات من مصر لاستعادة الوضع الأمني ، وقبل الفلسطينيون والعرب اقتراح بريطانيا القاضي بتحديد الهجرة اليهودية وتوقيف انتقال الأراضي ومصادرتها ، غير انها لم تف بعهدها واستمرت الهجرة وانتقال الأراضي فأعلن العرب ثورة 1936 التي كانت أوسع من الأولى واستعملت بريطانيا كل ما لديها من الإمكانيات لقمعها ثم تبنت طريق التسوية ، فقامت بتقسيم فلسطين عام 1937 الى ثلاث مناطق : عربية ويهودية ومنطقة انتداب بريطاني[شكل رقم ـ 1 ـ] ، وقد رفض العرب تقسيم لجنة بيل الملكية في مؤتمر ـ بلودان ـ بسوريا عام 1937 .

إنعكاسات الحرب العالمية الثانية على القضية :

استغل الصهاينة بعد ح ع 2 أكذوبة المحرقة اليهودية ـ الهولوكوست ـ لاستجداء العطف العالمي وجلب الأنظار الأوربية والأمريكية ، ولما لا حظوا تراجع بريطانيا تحولوا الى أمريكا فزاد نشاطهم خاصة في عهد الرئيس ـ ترومان ـ الذي فتح لهم باب الهجرة الى فلسطين ، فدخلها أكثر من 100 ألف ، واستغلت بريطانيا هذه الفرصة وشكلت لجنة تحقيق ثنائية انجليزية أمريكية للبحث عن أسباب الإضطرابات ، وانتهى عمل اللجنة بالسماح لليهود بالهجرة والإبقاء على الانتداب ، وفي ظل هذه الظروف حاولت هذه الأخيرة تجميع العرب واليهود في مؤتمر لندن 46/1947 ولكنها فشلت حيث انفض المؤتمر دون تحقيق أي نتيجة ذات أهمية ، ولما يئست رمت القضية في أحضان هيئة الأمم المتحدة وبعد زيارة قامت بها لجنة أممية لفلسطين جاء قرار 181 في 29/11/1947 حيث قسمت فلسطين الى دولة عربية ودولة يهودية ومنطقة دولية .[شكل رقم 2]

قيام دولة إسرائيل والمواقف الدولية وردود الأفعال العربية 48/1965 :

بعد تقسيم هيئة الأمم المتحدة أعلنت بريطانيا انها سوف تنسحب يوم 14ماي 1948 ، فنشطت المنظمات اليهودية الإرهابية وارتكبت العديد من المجازر ، وما ان سحبت بريطانيا قواتها حتى أعلن زعيم الصهاينة – دافيد بن غوريون- في تل أبيب قيام دولتهم في 15 ماي 1948.فاعترفت بها معظم الدول الكبرى و على رأسها أمريكا و إ. س ثم بريطانيا.

*ردود الأفعال العربية:

لم يبق للعرب في ظل هذه الظروف أي إستراتيجية سوى إعلان الحرب فاندلعت الحرب العربية الإسرائيلية الأولى في نفس اليوم الذي تم فيه الإعلان عن دولة الصهاينة فتدفق المتطوعون من مختلف الدول العربية و الإسلامية وكانت الغلبة للعرب غير أن تدخل مجلس الأمن بإيعاز من قبل الدول العظمى وإصدار قرار إيقاف القتال يوم 11جوان 1948 لمدة شهر دفع الصهاينة الى جمع شتاتهم و العودة الى ساحة القتال وتم لهم الانتصار يوم 9جويلية 1948 وهزيمة العرب هزيمة منكرة، ثم عقدت هدنة رودس 27/02/49 التي نصت على ضم الضفة الغربية للأردن ، و تولت مصر ادارة قطاع غزة [شكل رقم ـ 3 ـ] وبذلك تشتت القوة الفلسطينية ، وتبنت الدول العربية هذه القضية ، وبعد شهرين أي في 9أفريل 1949 ، أقدم الصهاينة على ارتكاب أبشع مجزرة في دير ياسين .

وقد كان لحرب 1948 انعكاسات على بعض الأنظمة العربية العميلة ، حيث كشفت التخاذل والتواطؤ الذي أدى الى الانهزام ، فكانت ثورة 23 جويلية 1952 في مصر بزعامة الضباط الأحرار الذين دعموا الثوار الفلسطينيين ، فاشتدت المقاومة معتمدة على الظهير المصري ، فكانت هذه الأخيرة هدفا لعدوان ثلاثي 29/أكتوبر 1956 .

إندلاع الثورة الفلسطينية وتطور النضال الفلسطيني 65/1973 :

أنشئت منظمة التحرير الفلسطينية على إثر انعقاد مؤتمر قمة رؤساء الدول العربية بالقاهرة في 17 جانفي 1964 ، وفي 1 جانفي 1965 نفذ ت أول عملية فدائية إيذانا لاندلاع الثورة ، ومنذ ذلك التاريخ ازدادت هجمات الصهاينة على الدول المجاورة لأنها تمثل قاعدة خلفية للثوار ، فكان عدوان 5 جوان 1967 أو النكسة العربية الثانية حيث استطاعت إسرائيل في لمح من البصر السيطرة على الموقف والقضاء على القوة الجوية المصرية ـ 312 طائرة ـ وتتوسع في شبه جزيرة سيناء حتى القناة ، وتستولي على هضبة الجولان ، وغزة والضفة الغربية وتصبح سيدة الموقف .[شكل رقم ـ 4 ـ]

وفي 22 نوفمبر 1967 صدر قرار 242 الذي نص على :

* ان مجلس الأمن يؤكد انسحاب القوات الإسرائيلية من أراضي احتلت في الصراع الأخير .

* إنهاء كل دعاوى الحرب والاعتراف بسيادة كل الدول في المنطقة .

* ضمان حرية الملاحة عبر الطرق المائية في المنطقة .

* تحقيق تسوية عادلة لمشكلة اللاجئين الفلسطينيين .

غير أن إسرائيل لم تكترث لهذا القرار بل نجد وزير خارجيتها آنذاك ـ أبا إيبان ـ يصرح : "حتى لو صوتت الأمم المتحدة بـ 121 صوتا ضد صوت واحد ، فلن ننسحب من الأراضي التي نحتلها ."

وقد اشتدت المقاومة الفلسطينية في هذه الفترة فكانت معركة الكرامة في 21 مارس 1968 انطلاقا من الأردن ، غير أن مؤامرة سبتمبر ـ أيلول الأسود ـ 1970 من قبل الجيش الأردني كانت وصمة عار في جبين هذا النظام ، حيث أرغم الثوار على الانتقال الى لبنان .

ثم اندلعت حرب 6 أكتوبر 1973 " 10 رمضان " وقد شاركت فيها مصر وسوريا والمقاومة الفلسطينية ووحدات من جيوش بعض الدول العربية ، حيث انتصر فيها العرب وعبروا خط ـ بارليف ـ وتعزز الموقف العربي بإعلان حرب البترول " حظر بيع البترول للغرب "، غير أن هذا الانتصار لم يكتمل نظرا لموقف الرئيس المصري ـ أنور السادات ـ ، وتدخل مجلس الأمن وإصدار:

قرار 338 يوم 22أكتوبر 1973 الذي نص على :

* ان مجلس الأمن يدعو جميع الأطراف لوقف إطلاق النار وإنهاء كل نشاط عسكري في مدة 12 ساعة .

* يدعو جميع الأطراف بالبدء فورا في تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 242 لعام 1967 بكاملة .

* أن تبدأ فورا المفاوضات بين الأطراف المعنية بهدف إقامة سلام عادل ودائم في الشرق الأوسط .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://timguelline.yoo7.com
 
تطور القضية الفلسطينية ص [01]
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ أحمد تيمقلين السرحاني :: تعليم:مادة التاريخ-
انتقل الى: